عنوان الفتوى: أذني المرأة عورة

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل يجوز إظهار الاذنين للنساء في صورة لإصدار فيزا للسفر لدول غير إسلامية.

نص الجواب

رقم الفتوى

6213

10-يوليه-2009

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

 فاعلم وفقني الله وإياك لكل خير وفقهنا في دينه أن المتفق عليه بين جل أهل العلم أن المرأة عورة كلها ما عدا الوجه والكفين، وكل ما زاد عليهما لا يباح النظر إليه، يقول الإمام الصاوي رحمه الله في حاشيته على الشرح الغير: (كما يمنع ما زاد على الوجه والكفين لأنه عورة )

ويقول الإمام النفراوي عليه رحمة الله في الفواكه الدواني: (  وأما غير الوجه والكفين فإنه عورة لا يحل للأجنبي النظر إليه ، من الأجنبية فضلاً عن لمسه ).

ومن المعلوم أن الأذنين لا تدخلان فى الوجه لذلك لا يجب غسلهما في الوضوء؛ ثم إن في الجبهة والعينين والخدين والشفتين وعظم اللحية ما يكفي لتمييز شخص عن آخر,

ولكن إذا كان السفر إلى تلك الدول ضرورياً وكانت تشترط في الصورة التي توضع على التأشيرة إظهار الأذنين فلا بأس بذلك من باب الضرورات التي تبيح المحظورات.

  • والخلاصة

    أُذُنا المرأة ليستا من الوجه وهما عورة لا يجوز إبداؤهما إلا لضرورة ماسَّة، هذا وفوق كل ذي علم عليم.