عنوان الفتوى: علاج التفلج بالتقويم

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

يوجد في أسناني تفلج كبير يسبب لي عقدة نفسية في التعامل مع الآخرين فهل يجوز عمل تقويم لإغلاقه ليكون بشكل الطبيعي للأسنان وليس للتجمل؟

نص الجواب

رقم الفتوى

61747

14-أكتوبر-2015

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

نسأل الله العلي القدير أن يحقق لك كل رجاء، وإذا كان المقصود هو إزالة التشوه الذي يسبب لك حرجا عند الآخرين  فلا مانع من وضع التقويم، والممنوع في هذا المجال إنما هو السعي فقط لزيادة الجمال؛ لقوله صلى الله عليه وسلم في الحديث الذي في الصحيحين: (لَعَنَ الله الْوَاشِمَاتِ وَالْمُسْتَوْشِمَاتِ وَالْمُتَنَمِّصَاتِ وَالْمُتَفَلِّجَاتِ لِلْحُسْنِ الْمُغَيِّرَاتِ خَلْقَ اللَّهِ تَعَالَى)، قال الإمام النووي رحمه الله في شرحه لصحيح مسلم: وأما قوله: المتفلجات للحسن؛ فمعناه يفعلن ذلك طلباً للحسن وفيه إشارة إلى أن الحرام هو المفعول لطلب الحسن، أما لو احتاجت إليه لعلاج أو عيب في السن ونحوه فلا بأس). والله تعالى أعلم.

 

  • والخلاصة

    إذا كان المقصود هو إزالة التشوه فلا مانع من وضع التقويم، والممنوع في هذا المجال هو السعي فقط لزيادة الجمال، والله تعالى أعلم.