عنوان الفتوى: قص الشعر والأظافر للمضحي

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

على المضحي الإمساك عن قص الشعر وتقليم الأظافر،............ فماذا عليه لو فعلها نسيانا ؟ وماذا عليه لو كان جاهلا بها ؟

نص الجواب

رقم الفتوى

61743

14-أكتوبر-2015

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

بارك الله فيك ووفقك، واعلم أنه لا شيء على المضحي إذا حلق شعره الذي يجوز حلقه أو قص أظافره لأن الإمساك عن قص الأظافر وحلق الشعر للمضحي مستحب وليس واجبا عند جمهور العلماء، قال العلامة الخرشي: (...إذا دخل عشر ذي الحجة فإنه يندب لمن أراد الأضحية أن لا يقلم أظفاره ولا يحلق شيئا من شعره ولا يقص من سائر جسده شيئا تشبيها بالمحرم ويستمر على ذلك حتى يضحي..). فإذا كانت إزالتها عمدا لا تؤثر في أضحيته فكيف إذا أزالها ناسيا فإنه لا شيء عليه عند جميع العلماء. والله تعالى أعلم.

 

 

  • والخلاصة

    لا شيء على المضحي إذا حلق شعره الذي يجوز حلقه أو قص أظافره ولا يؤثر ذلك على أضحيته. والله تعالى أعلم.