عنوان الفتوى: الأضحية من مال الزكاة

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل يجوز اقتطاع ثمن الأضحية من مبلغ الزكاة المفروضة؟

نص الجواب

رقم الفتوى

5895

21-يونيو-2009

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فاعلم يا أخي السائل الكريم بارك الله بك وجزاك الله خيراً، وجعلك من عباده الصالحين: أن الزكاة تمليك المستحقين من الفقراء والمساكين وغيرهم، ويجب دفعها مالاً، وهم يتصرفون بها كيف شاؤوا، ولا يجوز أن يصنع من مال الزكاة طعاماً ويدعو إليه الفقراء، لأن هذا إباحة وليس تمليكاً، ولا يجوز كذلك أن يذبح أضحية ويطعمها الفقراء ويسقط ثمنها من الزكاة الواجبة عليه، لأن هذا ليس تمليكاً أيضاً، ولأن الأضحية يجوز الأكل منها كلها أو بعضها، فيكون بذلك كأنه دفع الزكاة لنفسه، وهذا لا يجوز ولا يجزئ، والله عز وجل جعل الزكاة حقاً لمستحقيها على التحديد يتملكها المستحق من غير حجر ولا تقييد كما قال سبحانه: {إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاء وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللّهِ وَابْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِّنَ اللّهِ وَاللّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ }[التوبة:60]، واللام فيه للتمليك كما لا يخفى، واللّه تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    لا يجوز اقتطاع ثمن الأضحية من مبلغ الزكاة المفروضة، لأن الزكاة تمليك المستحقين من الفقراء والمساكين وغيرهم، ويجب دفعها إليهم مالاً، وهم يتصرفون بها كيف شاؤوا، واللّه تعالى أعلم.