عنوان الفتوى: حكم مس دبر الصغير والكبير

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

مس حلقة الدبر للطفل أوالكبير هل ينقض الوضوء؟  

نص الجواب

رقم الفتوى

5763

07-يونيو-2009

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فجزاكِ الله خيراً أيتها الأخت السائلة على سؤالكِ، وزادكِ حرصاً، وبارك فيك.

واعلمي أن مس دبر الصغير وكذلك  فرج الصغير لا ينقض الوضوء، وكذا لو مس الرجل دبر نفسه، أو مست المرأة دبر نفسها فلا ينتقض وضوء أحدهما، لأن مس المتوضئ دبر نفسه ليس من نواقض الوضوء، وكذا مس الرجل دبر امرأة أو مست المرأة دبر رجل، فكل هذا ليس من نواقض الوضوء إلا إذا قصد الرجل بمسه اللذة أو وجدها، والمرأة كذلك، كما عند السادة المالكية قال الشيخ خليل بن إسحاق المالكي رحمه الله في مختصره: (لَا بِمَسِّ دُبُرٍ أَوْ أُنْثَيَيْنِ أَوْ فَرْجِ صَغِيرَةٍ أَوْ قَيْءٍ أَوْ أَكْلِ جَزُورٍ أَوْ ذَبْحٍ أَوْ حِجَامَةٍ أَوْ قَهْقَهَةٍ بِصَلَاةٍ).

وقال الخرشي المالكي رحمه الله في شرحه على مختصر خليل: (وَالْمَعْنَى أَنَّ هَذِهِ الْأَشْيَاءَ لَا تَنْقُضُ الْوُضُوءَ مِنْهَا مَسُّ الدُّبُرِ وَمِنْهَا مَسُّ الرُّفْغِ بِضَمِّ الرَّاءِ وَسُكُونِ الْفَاءِ وَالْغَيْنِ الْمُعْجَمَةِ وَهُوَ أَعْلَى أَصْلِ الْفَخِذِ مِمَّا يَلِي الْجَوْفَ وَقِيلَ الْعَصَبُ الَّذِي بَيْنَ الشَّرَجِ وَالذَّكَرِ وَمِنْهَا مَسُّ الْأُنْثَيَيْنِ وَلَا بِمَسِّ أَلْيَتَيْهِ أَوْ الْعَانَةِ وَلَوْ الْتَذَّ فِي الْجَمِيعِ وَمِنْهَا مَسُّ فَرْجِ صَغِيرَةٍ أَوْ صَغِيرٍ مَا لَمْ يَلْتَذَّ أَوْ يَقْصِدْ اللَّذَّةَ، وَأَمَّا غَيْرُ الْفَرْجِ فَلَا يَنْقُضُ وَلَوْ الْتَذَّ لِأَنَّ هَذَا لَا يَلْتَذُّ صَاحِبُهُ عَادَةً وَمِنْهَا خُرُوجُ قَيْءٍ وَقَلْسٍ خِلَافًا لِأَبِي حَنِيفَةَ .اهـ)، والله أعلم.

  • والخلاصة

    مس دبر الصغير وكذلك فرج الصغير لا ينقض الوضوء، وكذا لو مس الرجل دبر نفسه، أو مست المرأة دبر نفسها فلا ينتقض وضوء أحدهما، وكذا مس الرجل دبر امرأة أو مست المرأة دبر رجل، فكل هذا ليس من نواقض الوضوء إلا إذا قصد الرجل بمسه اللذة أو وجدها، والمرأة كذلك، كما عند السادة المالكية، والله أعلم.