عنوان الفتوى: قول لبيك لغير الله

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

حكم قول لبيك لغير الله؟

نص الجواب

رقم الفتوى

52915

04-أبريل-2015

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

بارك الله تعالى فيك أخي السائل وزادك حرصاً على تعلم دينك، واعلم أنَّه لا حرج في أن يقول الشخص لمن ناداه لبيك مثلاً، بل هو أمر مستحسن وأدب مع الداعي؛ قال العلامة الدسوقي في حاشيته على الشرح الكبير:(وأما مجرد قول الرجل لمن ناداه: لبيك، فلا بأس به، بل هو حسن أدب، وفي الشفاء عن عائشة رضي الله عنها:"ما ناداه صلى الله عليه وسلم أحد من أصحابه ولا أهل ملته إلا قال لبيك")، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    لا حرج في أن يقول الشخص لمن ناداه لبيك مثلاً، بل هو أمر مستحسن وأدب مع الداعي، والله تعالى أعلم.