عنوان الفتوى: غسل اللحم من الدم قبل طبخه

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل يلزم غسل اللحم من الدم قبل الطبخ؟

نص الجواب

رقم الفتوى

49815

03-مارس-2015

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فنسأل الله العلي القدير أن يحفظكم ويبارك فيكم، وما يبقى من الدم في اللحم معفو عنه؛ ولذلك فإنه لا يلزم غسل اللحم لإزالة ما بقي فيه من الدم، قال العلامة المواق رحمه الله في التاج والإكليل:(.. ما لم يكن -الدم- مسفوحاً فهو حلال طاهر وذلك للضرورة التي تلحق الناس في ذلك إذ لا يخلو اللحم وإن غسل أن يبقى فيه دم يسير، وقد قالت عائشة رضي الله عنها: لو حرم قليل الدم لتتبع الناس ما في العروق، ولقد كنا نطبخ اللحم والمرقة تعلوها الصفرة)، أما لو أراد أن يغسل ظاهر اللحم من باب النظافة ولم يكن في غسله ضرر فذلك جائز لا حرج فيه، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    ما يبقى من الدم في اللحم معفو عنه ولا يلزم غسل اللحم لتنظيفه من ذلك الدم، أما لو أراد أن يغسل ظاهر اللحم من باب النظافة ولم يكن في غسله ضرر فذلك جائز لا حرج فيه، والله تعالى أعلم.