عنوان الفتوى: دعاء الاستفتاح لكل صلاة

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

سؤالي حول دعاء الاستفتاح في الصلاة؛ إذا كنت سأصلي الفريضة ومن ثم السنة ثم قيام ليل فشفع فوتر، فهل يكون دعاء الاستفتاح عند البدء في الصلاة الأولى فقط أم عند بداية كل صلاة؟

نص الجواب

رقم الفتوى

4842

22-أبريل-2009

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فاعلم فقهني الله وإياك في دينه أن دعاء الاستفتاح للصلاة ليس سنة عند المالكية بعد تكبيرة الإحرام بل هو من مكروهاتها عندهم وإنما يأتون به قبل تكبيرة الإحرام، يقول الإمام الصاوي رحمه الله في حاشيته على الشرح الصغير: ((و) كره (دعاء قبل القراءة) للفاتحة أو السورة (وأثناءها) أي القراءة).

إلا أن دعاء الاستفتاح بعد تكبيرة الإحرام سنة عند الجمهور، غير أنه ليس من السنن التي يسجد لتركها عندهم؛ ويسن للفريضة وللنافلة، يقول الإمام الخطيب الشربيني رحمه الله:(ويسن بعد التحرم) أي عقبه ولو للنفل (دعاء الافتتاح).

ولذلك لا يكفي أن يقرأ في الفريضة بل في بداية كل صلاة سواءً كانت فريضة أو نافلة؛ بل ذهب السادة الحنفية إلى أبعد من ذلك حيث قالوا بتثنيته متى ما كانت النافلة مستحبة أربع ركعات بتسليمة واحدة، يعني في بداية الركعة الثالثة.

  • والخلاصة

    مجمل القول: إن دعاء الاستفتاح يكون في بداية كل صلاة سواءً كانت فريضة أو نافلة، هذا وفوق كل يعلم عليم.