عنوان الفتوى: حكم إزالة التجاعيد في الجراحات التجميلية

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

ما حكم حقن (البوتكس) و(الفيليرز) على الوجه لإخفاء التجاعيد؟ علما أنه يجب إعادة العملية وتكرارها كل 6 أشهر، مع العلم أن التكلفة حوالي 2000 درهم (ألفي درهم) وما حكمها للزوجة لكي تبدو أصغر أمام الزوج إذا كانت أصغر من الزوج؟

نص الجواب

رقم الفتوى

4582

04-أبريل-2009

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فجزاك الله خيراً أيتها الأخت الكريمة على سؤالك، وزادك حرصاً، وبارك فيك، وعافاك وهداك لما يحبه ويرضاه.

واعلمي: أنه لا يجوز حقن الوجه بهذا النوع من الإبر ؛ لأنها تغير ملامح الوجه، وتجعله يبدوا على خلاف ما هو عليه في الواقع ، وقد ورد في قرار وتوصيات مجمع الفقه الإسلامي الدولي المنبثق عن منظمة المؤتمر الإسلامي المنعقد في  (بوتراجايا) (ماليزيا) في (يوليو) 2007 م، بشأن الجراحة التجميلية وأحكامها وفيه: (ولا يجوز إزالة التجاعيد بالجراحة أو الحقن ما لم تكن حالة مرضية شريطة أمن الضرر) اهـ ، والله أعلم .

 

  • والخلاصة

    لا يجوز الحقن بهذا النوع من الإبر لإزالة تجاعيد الوجه إلا لضرورة علاجية شريط أمن حصول ضرر أكبر، والله أعلم.