عنوان الفتوى: البدل النقدي عن الرسوم المدرسية

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

أعمل محاسباً في مدرسة خاصة وعندي بعض أولياء الأمور يتم صرف بدل حكومي لهم، وعادة يكون البدل أعلى من الرسوم المقررة، فهل يجوز إرجاع فرق الرسوم بين المصروف من البدل والرسوم المدرسية لولي الأمر؟ لأنهم يطلبونها دائماً وصاحب المدرسة غير موافق لأنه يقول المدرسة في البدلات تعامل جهة حكومية وليس أشخاصاً، وإذا تم تحويل الفلوس الزيادة من حساب ولي أمر إلى حساب ولي أمر آخر ظروفه المالية سيئة كمساعدة فما الرأي؟  

نص الجواب

رقم الفتوى

4512

03-أبريل-2009

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فيا أخي السائل الكريم بارك الله بك وجزاك الله خيراً، وجعلك من عباده الصالحين:

الدولة تدفع الرسوم المدرسية لعدد معين من أبناء موظفيها، ويكون الدفع محدداً بسقف معين، بحيث يتم تحديد الرسوم المدرسية من قبل المدرسة ثم يصادق عليها من قبل المنطقة التعليمية، ويتم دفع المبلغ المحدد فقط بحيث لا يتجاوز المبلغ الحد المعين من قبل الدولة.

وبناء على ذلك فالدولة لا تدفع إلا المبلغ المحدد من قبل المدرسة حسب لوائح الرسوم، والمصادق عليه حسب الأصول، وأما الفرق بين سقف البدل وبين الرسوم الفعلية ( إن وجد هذا الفرق )، فلا يجوز للمدرسة ولا لولي الأمر أخذه وإنما يرد إلى الجهة الحكومية، وإن تعذر رده فيصرف في مصالح المسلمين العامة. والله أعلم.

 

  • والخلاصة

    لا يجوز للمدرسة ولا لولي الأمر أخذ الفرق بين سقف البدل وبين الرسوم الفعلية ( إن وجد هذا الفرق ) وإنما يرد إلى الجهة الحكومية، وإن تعذر رده فيصرف في مصالح المسلمين العامة.