عنوان الفتوى: رؤية مناكير على الظفر بعد الغسل والصلاة

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

اغتسلت من الحيض وصليت، وبعد الغسل والصلاة رأيت طلاء الأظافر (المناكير) خفيفاً على واحد من أظافري لم أنتبه له قبل الغسل أو خلاله، هل يجب علي إعادة الغسل وإعادة الصلاة؟

نص الجواب

رقم الفتوى

44227

01-نوفمبر-2014

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فنسأل الله العلي القدير أن يحفظك ويبارك فيك، ومن اغتسلت من الجنابة وصلت ثم رأت طلاء الأظافر (المناكير) على أحد أظافرها فعليها:1- أن تزيل طلاء الأظافر (المناكير) لأنه يمنع وصول الماء لما تحته. 2- وتغسل ظفرها فوراً 3- وتعيد تلك الصلاة.

فإن لم تغسل الظفر فوراً حين انتبهت له فعليها أن تعيد الغسل من الجنابة والوضوء ثم تعيد الصلاة، لأنه يكون عند ذلك قد تركت غسلها عمداً؛ ففي المدونة:(قال ابن القاسم: أيما رجل اغتسل من جنابة أو حائض اغتسلت فبقيت لمعة من أجسادهما لم يصبها الماء أو توضأ فبقيت لمعة من مواضع الوضوء حتى صليا ومضى الوقت، قال: إن كان إنما ترك اللمعة عامداً أعاد الذي اغتسل غسله والذي توضأ وضوءه وأعادوا الصلاة، وإن كانوا إنما تركوا ذلك سهواً فليغسلوا تلك اللمعة وليعيدوا الصلاة، فإن لم يغسلوا ذلك حين ذكروا ذلك فليعيدوا الوضوء والغسل وهو قول مالك)، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    من اغتسلت من الجنابة وصلت ثم رأت طلاء الأظافر (المناكير) على أحد أظافرها عليها أن تزيل المناكير وتغسل ظفرها فوراً وتعيد تلك الصلاة، فإن لم تغسل الظفر حين انتبهت له فعليها أن تعيد الغسل من الجنابة والوضوء ثم تعيد الصلاة، والله تعالى أعلم.