عنوان الفتوى: تخصيص أعمال في الأيام البيض

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

ما العبادات المفضلة في أيام الليالي البيض، سواء في الليل أو النهار، ما عدا صيام أيام 13و14 و15؟ وهل هناك صلاة معينة أو صدقة أو أعمال معينة يمكن التقرب بها من الله عز وجل خاصة بهذه الأيام؟ مع إيراد الأدلة من القرآن الكريم والأحاديث النبوية الشريفة.

نص الجواب

رقم الفتوى

41736

21-أغسطس-2014

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فبارك الله فيك أخي السائل، واعلم أن كل الأعمال الصالحة مشروعة مستحبة في الأيام المذكورة وغيرها؛ ولكن لا يوجد شيء مخصص بهذه الأيام، فاعمل ما تستطيع من صالح الأعمال، سواء في الليل أو النهار، ففي صحيح البخاري من حديث أبي هريرة رضي الله عنه: "... وما تقرب إلي عبدي بشيء أحب إلي مما افترضت عليه، وما يزال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه، فإذا أحببته: كنت سمعه الذي يسمع به، وبصره الذي يبصر به، ويده التي يبطش بها، ورجله التي يمشي بها، وإن سألني لأعطينه، ولئن استعاذني لأعيذنه..."، علماً بأنَّ صيام ثلاثة أيام من كل شهر مستحب سواء البيض أو غير البيض، ففي الصحيحين: عن أبي هريرة رضي الله عنه، قال: أوصاني خليلي بثلاث لا أدعهن حتى أموت: صوم ثلاثة أيام من كل شهر، وصلاة الضحى، ونوم على وتر)، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    كل الأعمال الصالحة مشروعة مستحبة في الأيام المذكورة ولا يوجد شيء مخصص من صالح الأعمال، سواء في الليل أو النهار، والله تعالى أعلم.