عنوان الفتوى: الرقية للحائض

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

 هل تجوز رقية الحائض بالقرآن؟

نص الجواب

رقم الفتوى

39935

03-مايو-2014

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فنسأل الله العلي القدير أن يحفظكم ويبارك فيكم، ويجوز للحائض أن ترقي نفسها ويرقيها غيرها بالقرآن، والذي تمنع منه الحائض هو مسُّ المصحف،  قال العلامة الخرشي رحمه الله في شرحه لمختصر خليل:(ومس مصحف لا قراءة: أي أن الحيض يمنع مس المصحف، ولا يمنع القراءة ظاهراً أو في المصحف دون مس ...).

ومن المعروف أنَّ الحدث الأكبر لا يمنع من التعوذ بالقرآن أو بالأدعية، ففي الخلاصة الفقهية:(وموانع الأكبر هي موانع الأصغر بزيادة مانعين قراءة القرآن إلا للحائض والنفساء أو كان يسيراً للتعوذ أو الرقية أو الاستدلال على حكم). 

وعليك بالمحافظة على أذكار الصباح والمساء فإن الله يحفظك بها من كل ما تخشين، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    يجوز للحائض أن ترقيَ نفسها بالقرآن وبالأدعية المأثورة في الرقية، ويجوز أن يرقيها غيرها بذلك، والذي تمنع منه الحائض هو مس المصحف، وعليك بالمحافظة على أذكار الصباح والمساء فإن الله يحفظك بها من كل ما تخشين، والله تعالى أعلم.