عنوان الفتوى: نتف الإبط و حلق العانة

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

 هل تجوز الصلاة بعد الاغتسال من الدورة الشهرية قبل نتف الإبط وحلق العانة؟

نص الجواب

رقم الفتوى

3957

25-فبراير-2009

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

 فاعلمي فقهني الله وإياك في دينه أنه بمجرد أن تغتسلي بعد انتهاء الدورة الشهرية لك أن تصلي وتصومي وتمسي المصحف؛ فقد زال الحظر بارتفاع العذر؛ ولا علاقة لذلك بشعر العانة ولا بشعر الإبط، فإزالتهما من خصال الفطرة، التي رغب الشارع في الاعتناء بها من باب إزالة الأذى والنظافة.

 ففي صحيح مسلم عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال:" الفطرة خمس الاختتان و الاستحداد وقص الشارب وتقليم الأظفار ونتف الإبط ". [ والاستحداد هو حلق العانة ].

وينبغي عدم إهمالها لأكثر من أربعين يوماً وذلك من باب الاستحباب، ذكر ذلك ابن عبد البر في الاستذكار عن أنس بن مالك قال: ( وقت لنا رسول الله في قص الشارب وحلق العانة وتقليم الأظفار ونتف الآباط في كل أربعين يوماً)

  • والخلاصة

    نتف الإبط وحلق العانة من خصال الفطرة ولا علاقة له بالاغتسال من الدورة الشهرية، ولا يعتبرا شرطاً في صحته، هذا وفوق كل ذي علم عليم.