عنوان الفتوى: الوعد قد يكون نذرا عند توفر شروط النذر

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

ما حكم من قال: "أعدك يا ربي أني لن أفعل كذا، أو أعدك يا ربي أني سأفعل كذا؟ هل يعتبر نذراً أو مجرد وعد و لا يؤثر لو أخلفه؟

نص الجواب

رقم الفتوى

39154

14-أبريل-2014

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فنسأل الله العلي القدير أن يحفظكم ويبارك فيكم.

وما ذكرت ليس من باب النذر ولا يجب عليك فيه شيء إذا لم تقصد به النذر، أما إن قصدت به النذر فيكون نذراً؛ لأنَّ النذر لا يشترط فيه لفظ النذر، قال العلامة أحمد بن رشد في بداية المجتهد: (... ومن قال ليس من شرطه اللفظ قال: ينعقد النذر وإن لم يصرح بلفظه، وهو مذهب مالك.......).

وبناءً على ما سبق فإن كنت قد قصدت بهذه المقولة النذر فهي نذر وإن لم تتلفظ به وإن لم تقصد النذر فلا يخرج عن كونه وعد والوفاء بالوعد مستحب، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    ما ذكرت ليس من باب النذر ولا يجب عليك فيه شيء إذا لم تقصد به النذر، والوفاء بالوعد مستحب، والله تعالى أعلم.