عنوان الفتوى: هدية موظف لرئيسه

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

 لدي أخ يعمل في شركة ولديه صديق، أهداه هذا الصديق هدية بمناسبة قدوم والدته من بلدها علماً أن أخي يرأس صديقه في قسمه، ما حكم هذه الهدية ؟

نص الجواب

رقم الفتوى

3794

25-فبراير-2009

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فيا أخي السائل الكريم بارك الله بك وجزاك الله خيراً:

بحث الفقهاء موضوع الهدية في عدة أبواب منها باب القضاء، لأن القاضي صاحب ولاية، وكذلك ذكروا حكم الهدية لصاحب الجاه، ويقاس عليه كل من ولي مسؤولية أو إدارة.

قال الخرشي في شرحه على مختصر خليل: " أن القاضي لا يجوز له قبول الهدية ولو كافأ عليها لركون النفس لمن أهدى لها "، ثم بين حرمة قبول الهدية لكل صاحب جاه سواء كان قاضياً أو غيره فقال: قوله:[ وحرم عليه قبول هدية ]: مثله كل صاحب جاه وقد تقدم ذلك في باب القرض "،

وقال الصاوي في حاشيته على الشرح الصغير عند كلامه على هدية القاضي:" ( و ) حرم عليه ( قبول هدية ): من أحد من الناس، إلا أن يكون ممن يهاديه قبل توليته القضاء لقرابة أو صحبة أو صلة. والله تعالى أعلم

  • والخلاصة

    لا يجوز لصاحب الجاه من قاض أو مدير ونحوهما قبول هدية من موظف عنده، وإذا كان الموظف ممن اعتاد أن يهادي مديره قبل العمل لقرابة أو صحبة أو صلة؛ جاز التهادي بينهما -أي كون التهادي من الطرفين - وإذا لم يكن كذلك حرم، والله أعلم