عنوان الفتوى: ظهور ذراعي المرأة في الصلاة

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

ماحكم ظهور ذراعي المرأة في الصلاة؟ مع العلم أن كم البلوزه طويل ولكن أثناء رفع اليدين تظهر الذراعان.

نص الجواب

رقم الفتوى

37223

07-يناير-2014

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فبارك الله بك أختي السائلة، واعلمي أنَّ الواجب على المرأة ستر جميع بدنها أثناء الصلاة إلا الوجه والكفين لأنهما ليسا بعورة، فإن ظهر شيء من بدنها عدا الوجه والكفين ففي المسألة تفصيل وهو كما يلي:

1- إن كان من العورة المخففة: كالشعر والذراعين فلا تبطل صلاتها لكن تندب لها الإعادة في الوقت، يقول الإمام المواق رحمه الله في التاج والإكليل: "قال مالك: إذا صلت المرأة بادية الشعر، أو الصدر، أو ظهور القدمين أعادت الصلاة في الوقت، قال ابن يونس: سواء كانت جاهلة، أو عامدة، أو ساهية".

2- إن كان من العورة المغلظة: كالبطن والظهر فقد بطلت صلاتها وتجب عليها الإعادة، قال العلامة النفراوي في الفواكه الدواني:"اعلم أن عدا الوجه والكفين من المرأة عورة في الصلاة يجب عليها ستره إلا أنها على قسمين: مغلظة ومخففة؛ فالمغلظة: ما عدا صدرها وأطرافها؛ كبطنها وظهرها ولو المحاذي لصدرها -كما يؤخذ من كلام ابن عرفة- وتعيد صلاتها بكشف جزء منها أبداً عند العمد أو الجهل، وفي الوقت عند النسيان والعجز"، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    ظهور ذراعي المرأة أثناء الصلاة لا يبطل صلاتها؛ لكن تستحب لها الإعادة في الوقت فإذا خرج الوقت فلا شيء عليها، والله تعالى أعلم.