عنوان الفتوى: حكم تقليم الأظافر في نقض الوضوء

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل تقليم الأظافر بعد الوضوء يؤثر على الوضوء؟

نص الجواب

رقم الفتوى

3695

07-فبراير-2009

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فأسأل الله عز وجل لى ولك التوفيق ثم اعلم رحمني الله وإياك أن نواقض الوضوء كما يلي:

1- الحدث الناتج عن خروج شيء من القبل أو الدبر كالبول والغائط والودي والمذي.

2- زوال العقل بسكر أوجنون أو إغماء أو نوم ثقيل.

3- لمس المرأة إذا قصد اللذة أو وجدها.

4- مطلق مس ذكره المتصل.

6- الشك في حدث بعد طهارة.

7- الردة.

وهكذا فليس من نواقض الوضوء تقليم الأظافر ولا حلق الشعر، والمسألة بالذات منصوص عليها في كتب الفقه، يقول الإمام الحطاب رحمه الله عند قول المختصر: (ولا يعيد من قلم ظفره أو حلق رأسه)... (  المعنى أن من توضأ ثم قلم أظفاره بعد الوضوء أو حلق شعر رأسه فإنه لا يعيد غسل موضع الأظفار ولا يعيد مسح رأسه، وقاله مالك في المدونة ).

وقد علل بعض أهل العلم عدم نقض تقليم الأظافر للوضوء بأن الحدث قد ارتفع قبل ذلك بمجرد الوضوء، يقول الشيخ عليش رحمه الله:( ولا يعيد ) أي لا يغسل محل الظفر ولا يمسح موضع الشعر ( من قلم ) .. أي قص ( ظفره أو حلق رأسه ) بعد وضوئه على المشهور لأن حدثه قد ارتفع بغسل ظفره ومسح شعره ولا يعود بإبانتهما ) .

  • والخلاصة

    تقليم الأظافر لا يعد ناقضاً للوضوء وكذلك حلق الشعر. هذا وفوق كل ذي علم عليم.