عنوان الفتوى: كيفية صلاة من أدرك الركعة الأخيرة من الرباعية

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

 كيف تتم صلاة من أدرك الركعة الأخيرة في صلاة الظهر أو العشاء؟

نص الجواب

رقم الفتوى

36194

21-نوفمبر-2013

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فنسأل الله العلي القدير أن يزيدك حرصا على المحافظة على الصلاة، والمطلوب ممن أدرك شيئا من الصلاة مع الإمام أن يقضي الأقوال ويبني في الأفعال، ومعنى ذلك أن من أدرك ركعة مع الإمام من الصلاة الرباعية مطالب بأن يقوم بعد سلام إمامه من غير تكبير في ذلك القيام فيأتي بركعة يقرأ فيها بالفاتحة وما تيسر من القرآن ثم يجلس جلسة الوسطى ثم يقرأ في الركعة الموالية الفاتحة وما تيسر من القرآن ثم يقرأ في الركعة الأخيرة الفاتحة فقط.

وفي مثل هذه الحالة يقول العلامة الشيخ عليش في منح الجليل: (ومدرك أخيرة العشاء يقوم بلا تكبير ويصلي ركعة بفاتحة وسورة جهرا ويتشهد عقبها ويصلي ركعة كذلك، ولا يتشهد عقبها ويصلي ركعة بفاتحة فقط سرا لأنها الرابعة).

ونفس الحالة المذكورة في العشاء تنطبق على من فاتته ركعة من صلاة الظهر، والفرق فقط هو أن الجهر مطلوب في قضاء الركعتين الأوليين من العشاء، ويكفي في الجهر إسماع النفس لمن يقضي في المسجد حتى لا يشوش على غيره، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    من أدرك ركعة مع الإمام من الصلاة الرباعية مطالب بأن يقوم بعد سلام إمامه من غير تكبير في ذلك القيام فيأتي بركعة يقرأ فيها بالفاتحة وما تيسر من القرآن ثم يجلس جلسة الوسطى ثم يقرأ في الركعة الموالية الفاتحة وما تيسر من القرآن ثم يقرأ في الركعة الأخيرة الفاتحة فقط، والله تعالى أعلم.