عنوان الفتوى: الترتيب في الفوائت مقدم على الجماعة

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

دخلت المسجد فوجدت الإمام يصلي بالجماعة صلاة العشاء ولكنني لم أصل المغرب.... فما الفعل الصواب؟ هل أنوي صلاة المغرب وأدخل في الجماعة أم أصلي المغرب منفردا وبعدها ألحق بالجماعة لصلاة العشاء؟

نص الجواب

رقم الفتوى

35808

10-نوفمبر-2013

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فعليك أن تبدأ بصلاة المغرب أولا ثم تلتحق بالجماعة فإن أدركت معهم جزءا من صلاة العشاء دخلت معهم، وإن لم تدرك صليت العشاء لوحدك لأن الترتيب بين المغرب والعشاء شرط، فلا تصح صلاة العشاء وأنت لم تصل المغرب، قال العلامة الدسوقي (إذا أقيمت الصلاة على من بالمسجد والحال أنه لم يصلها وعليه ما قبلها أيضا كما لو أقيمت العصر على من بالمسجد ولم يكن صلى الظهر فقيل يلزمه الدخول مع الإمام بنية النفل وقيل يجب عليه الخروج من المسجد والأول نقل ابن رشد عن أحد سماعي ابن القاسم والثاني للخمي عن ابن عبد الحكم وهو موافق لقول ابن القاسم فيها، لا يتنفل من عليه فرض ويظهر من كلام ابن عرفة ترجيح الثاني). والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    عليك أن تخرج من المسجد وتبدأ بصلاة المغرب أولا، والله تعالى أعلم.