عنوان الفتوى: من فضائل غض البصر

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

ما هو فضل غض البصر؟

نص الجواب

رقم الفتوى

35200

01-أكتوبر-2013

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فنسأل الله العلي القدير أن يحفظكم ويبارك فيكم، وغض البصر معين على الاستقامة وهو من أسباب الإحساس بحلاوة الإيمان، ففي المعجم الكبير للطبراني عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن النظرة سهم من سهام إبليس مسموم، من تركها مخافتي أبدلته إيمانا يجد حلاوته في قلبه".

وغض البصر عن المحارم واجب شرعي، قال الله تعالى: {قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ30)} [النور: 30].

 قال العلامة النفراوي رحمه الله في الفواكه الدواني: (ومن الفرائض على كل مكلف غض البصر، أي كف عينيه عن نظر جميع المحارم أي المحرمات التي حرمها الله تعالى، فلا يحل له النظر لأجنبية، ولا لأمرد على وجه الالتذاذ للإجماع على حرمة النظر بقصد الشهوة لغير الزوجة...).  والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    غض البصر عن المحارم واجب شرعي وهو معين على الاستقامة وهو من أسباب الإحساس بحلاوة الإيمان، والله تعالى أعلم.