عنوان الفتوى: حكم استخدام الأدعية لدخول المواقع والخروج منها

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

انتشرت مواضيع متنوعة في المنتديات، منها: تسجيل الخروج من المنتدى أو الموقع بذكر كفارة المجلس، وأيضاً تسجيل الدخول إلى الموقع بالصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم أو ذكر اسم من أسماء الله الحسنى، وفي كل الحالات يثبت موضوع ويقوم الأعضاء بالرد عليه عند دخولهم وخروجهم. فنرجو توضيح مدى مشروعية هذه المواضيع مع التفصيل في كل حالة إن أمكن.

نص الجواب

رقم الفتوى

3407

23-يناير-2009

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فهذا العمل حسن ولا شيء فيه، بل فيه حثٌّ على العمل بما هو مشروع ومطلوب من المسلم، فمثلاً دخول الإنسان إلى المنتدى للقراءة والمطالعة أو المحاورة أمر مهم، وقد حثنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم على افتتاح ذلك بشيء من الذكر كالبسملة أو الحمدلة، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من أفضل الأعمال فلو افتتح بها أيضاً فحسن، وقد جاء في الدعاء الحثِّ على ابتدائه بالثناء على الله ثمّ الصلاة على رسوله عليه الصلاة والسلام؛ كما في سنن ابي داود وقد ذكر أصحاب السير أنَّ أبا بكر رضي الله عنه لما استشار جماعة من الصحابة في غزو الشام افتتح كل منهم كلامه بالثناء على الله والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم.

وقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم:" ما جلس قوم مجلساً لم يذكروا الله فيه، ولم يصلوا على نبيهم إلا كان عليهم ترة " أي: نقصاً وحسرة، رواه النسائي وأبو داود والترمذي وحسنه.

وثبت الحثُّ على ختم المجلس بدعاء كفارة المجلس فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" من جلس مجلساً فكثر فيه لغطه فقال قبل أن يقوم من مجلسه ذلك:( سبحانك اللهم وبحمدك، أشهد أن لا إله إلا أنت، أستغفرك وأتوب إليك). إلا غفر له ما كان في مجلسه ذلك ". والداخل على الموقع قد يحاور غيره في المنتدى ويقع منه ما لا يليق من الكلام فيكون هذا الدعاء كفارة لما وقع فيه، والله تعالى أعلم.

 

  • والخلاصة

    تسجيل الدخول بالصلاة على رسول الله عليه الصلاة والسلام وتسجيل الخروج بدعاء كفارة المجلس أمر حسن، والله تعالى أعلم.