عنوان الفتوى: حكم جمع الصلاة قبل الذهاب إلى الأسواق والولائم

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل يجوز جمع صلاة العشاء مع المغرب في حالة الذهاب إلى السوق أو العزائم وذلك خوفا من أن تفوتني الصلاة أم هذا الذي أفعله خطأ لأن الجمع فقط للمسافر؟

نص الجواب

رقم الفتوى

3168

05-يناير-2009

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فزادني الله وإياك حرصاً على الخير ثم اعلمي رحمني الله وإياك أن الله جل وعز جعل هذه الصلاة من أهم شعائر هذا الدين وهي أول ما يحاسب عليه العبد يوم القيامة وكثيراً ما نجد في صفات المؤمنين المبثوثة في القرآن المحافظة على الصلاة صفة بارزة من تلك الصفات ( في ثلاث مواضع: الأنعام، المؤمنون، المعا رج).

ومن المحافظة على الصلاة أداؤها في الوقت المحدد لها شرعاً والذي لا تجزئ إلا فيه، ومع ملاحظة أن دافعك إلى جمع الصلاة طيب وهو حرصك على تبرئة ذمتك من الصلاة إلا أن السبب الذي سُقت ليس من أسباب الجمع الستة التي نص عليها الفقهاء - الدردير في الشرح الصغير - : (السفر ، والمطر ، والوحل مع الظلمة ، ونحو الإغماء ، وعرفة ، ومزدلفة )؛ وحتى السبب الأول المتمثل في السفر ليس على إطلاقه وإنما بقيود محددة يرجع إليها في مظانِّها؛  فاجتهدي أن يكون الخروج إلى السوق أو الولائم في وقت لا يترتب عليه تضييع الصلاة، وهذا ممكن في غالب الأحوال، ولا تخرجي إلى السوق إلا لضرورة فالخروج إليها مكروه لغير حاجة لأنها هي أبغض البقاع إلى الله تعالى.والله أعلم

  • والخلاصة

    يجب على المسلم والمسلمة المحافظة على الصلاة بأدائها بشروطها وأركانها وفي الوقت المحدد لها شرعاً، والخروج إلى السوق أو الولائم ليس مبرراً لجمع الصلاة. هذا وفوق كل ذي علم عليم