عنوان الفتوى: الحج و قضاء الصلوات

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

أريـد الحج والعمرة ولكن لي صلوات كثيرة يلزمني قضاؤها. إذا ذهبت للحج والعمرة بدون قضاء الصلاة هل يكون الحج والعمرة مقبولان ومبروران؟ أنا لا أعرف كم صلاة للقضاء؟

نص الجواب

رقم الفتوى

28767

04-فبراير-2013

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فالحج المبرور مقبول إن شاء الله تعالى لأن الحج المبرور هو الذي لم يخالطه ذنب من حين الإحرام إلى حين التحلل وأديت فيه المناسك على أتم وجه؛ ووجود القضاء لا يمنع الذهاب للحج والعمرة، لكن لا تسقط به الصلوات الفائتة بل يجب إحصاؤها وقضاؤها حسب استطاعتك، قال الشيخ النفراوي في الفواكه الدواني: (الحج يسقط الصغائر اتفاقا وكذا الكبائر على ما قاله الحافظ والأبي... وأما الصلوات المترتبة في الذمة والكفارات والديون والودائع ونحوها من الأعيان المستحقة للغير فلا تسقط بالحج ولا غيره بإجماع الشيوخ، نعم إذا عجز عن استحلال المستحق لموته أو للخوف منه فليلجأ إلى الله تعالى فإنه يرجى من كرمه أن يرضي خصمه عنه يوم القيامة)، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    وجود قضاء الصلوات لا يمنع الحج ولا العمرة لكن الحج يكفر الذنوب ولكن يجب قضاء الفوائت حسب الاستطاعة، والله تعالى أعلم.