عنوان الفتوى: بدء التلاوة في الصلاة من وسط الآية

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

 هل يجوز بدء التلاوة في الصلاة من وسط الآية مثل: {غفرانك ربنا وإليك المصير...}؟

نص الجواب

رقم الفتوى

28423

20-يناير-2013

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فنسأل الله العلي القدير أن يزيدكم حبا للقرآن، ويجوز الابتداء في القراءة من وسط الآية إذا كان ذلك لا ينتج عنه خلل في المعنى، ويجوز الابتداء بـ: {غقرانك ربنا وإليك المصير ...}، والأفضل هو القراءة من بداية الآية ثم  إكمالها.

وقد ذكر الفقهاء جواز قراءة بعض من الآية الطويلة في الصلاة المفروضة، قال العلامة النفراوي رحمه الله في الفواكه الدواني: (... ثم بعد قراءة أم القرآن تقرأ بعدها على جهة السنية شيئا من القرآن ولو آية قصيرة كذواتا أفنان أو مدهامتان أو بعض آية طويلة كآية الدين، والأفضل سورة كاملة).

وقد كره بعض أهل العلم قراءة بعض الآية وترك بعضها، ففي النشر في القراءات العشر لابن الجزري: (عن ابن أبي الهذيل قال: كانوا يكرهون أن يقرأوا بعض الآية ويدعوا بعضها). والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    يجوز الابتداء في القراءة من وسط الآية إذا كان ذلك لا ينتج عنه خلل في المعنى، وقد ذكر الفقهاء جواز قراءة بعض من الآية الطويلة في الصلاة المفروضة، والله تعالى أعلم.