عنوان الفتوى: عدم متابعة المسبوق لإمامه في سجود البعدي

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

دخلت إلى المسجد فوجدت المصلين سبقوني بركعتين فأتممت معهم الصلاة ولما سلم الإمام قمت لتأدية ما ينقصني من ركعات ولكن الإمام والمصلين سجدوا سجود السهو فارتبكت في الصلاة وتساءلت هل كان يجب علي أن أسجد معهم ولكني أتممت صلاتي فهل مافعلته صحيح؟ جزاكم الله خيرا

نص الجواب

رقم الفتوى

28319

15-يناير-2013

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فنسأل الله العلي القدير أن يزيدك حرصا على المحافظة على الصلاة، وصلاتك صحيحة فإنه لا يلزم المسبوق متابعة الإمام في سجود البعدي، بل عليك أن تسجد البعدي بعد أن تسلم، قال العلامة المواق رحمه الله في التاج والإكليل: (من عقد مع الإمام ركعة فوجب على الإمام سجود سهو، فإن كان قبل السلام سجد معه قبل القضاء ... ولا يعيده قبل سلامه هو لنفسه، وإن كان سهو الإمام بعد السلام فلا يسجد معه حتى يقضي).

وإذا لم تكن سجدت ذلك البعدي بعد سلامك أنت فصلاتك صحيحة ويمكن أن تتوضأ الآن ثم تسجد سجدتي السهوالبعدية، فترك البعدي أو تأخيره لا تأثير له على صحة الصلاة، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    صلاتك صحيحة فإنه لا يلزم المسبوق متابعة الإمام في سجود البعدي، بل عليك أن تسجد البعدي بعد أن تسلم، والله تعالى أعلم.