عنوان الفتوى: حكم من دهس قطة خطأ

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل هناك أيّ دية عند دهس قطة بالسيارة عن طريق الخطأ ؟

نص الجواب

رقم الفتوى

2717

21-ديسمبر-2008

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

  فجزاك الله خيراً أيها الأخ الكريم على سؤالك، ونسأل الله أن يزيدك حرصاً على تعلم أمور دينك، وأن يبارك فيك.

   واعلم حفظك الله أن الأصل أنه لا يجوز تعذيب الحيوان ولا إيذاؤه، فقد روى الشيخان عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : (عُذِّبَتْ امْرَأَةٌ فِي هِرَّةٍ حَبَسَتْهَا حَتَّى مَاتَتْ جُوعًا فَدَخَلَتْ فِيهَا النَّارَ قَالَ: فَقَالَ وَاللَّهُ أَعْلَمُ : لَا أَنْتِ أَطْعَمْتِهَا وَلَا سَقَيْتِهَا حِينَ حَبَسْتِيهَا وَلَا أَنْتِ أَرْسَلْتِهَا فَأَكَلَتْ مِنْ خَشَاشِ الْأَرْضِ).

  وكذلك لا يجوز قتله إلا ما ورد في الشرع الأمر بقتله، فعنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا عَن النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( خَمْسٌ فَوَاسِقُ يُقْتَلْنَ فِي الْحِلِّ وَالْحَرَمِ: الْحَيَّةُ، وَالْغُرَابُ الْأَبْقَعُ، وَالْفَأْرَةُ، وَالْكَلْبُ الْعَقُورُ، وَالْحُدَيَّا ). رواه البخاري ومسلم 

والقطة من الحيوانات التي ليس الضرر من طبيعتها غالباً، ولذلك تعيش غالباً مع الإنسان أو قريباً منه، ولكن قد يجيء منها الضرر لعارض يعرض له.

   وأما قتلها فإذا كانت مملوكة للغير، فعلى من دهسها ضمانها بحيث يدفع قيمتها لمالكها.

 يقول الدميري في كتابه حياة الحيوان الكبرى في معرض الحديث عن الهرة : ( وأما قتلها في غير حالة الإفساد ففيه وجهان: أصحهما عدم الجواز ويضمنها. وقال القاضي حسين : يجوز قتلها ولا ضمان عليه فيها ) .اهـ

   وأما إذا لم تكن مملوكة لأحد فلا ضمان فيه، وأما ما حدث منك من دهس القطة خطأ فلا ضمان فيه، ولا يلحقك إثم بسببه لأنك لم تقصد قتلها، ولأن الله تعالى رفع عن هذه الأمة الخطأ والنسيان وما استكرهوا عليه، ولكن عليك بالانضباط في سيرك حتى لا يتكرر هذا الأمر مرة أخرى، وعليك بالاستغفار والتوبة، وعدم العودة إلى ما فعلت من الإسراع والتعجل، والأفضل أن تخرج شيئاَ من مالك صدقة لله تعالى من باب قول الله تعالى: { وَأَقِمِ الصَّلاَةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفًا مِّنَ اللَّيْلِ إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ ذَلِكَ ذِكْرَى لِلذَّاكِرِينَ } [ هود : 114 ]

أي أن فعل الخيرات يكفر الذنوب السالفة، والله أعلم.

 

  • والخلاصة

    ما حدث منك من دهس القطة خطأ لا ضمان فيه، ولا يلحقك إثم بسببه لأنك لم تقصد قتلها، وعليك بالانضباط في سيرك حتى لا يتكرر هذا الأمر مرة أخرى، والأفضل أن تخرج شيئاَ من مالك صدقة لله تعالى. والله أعلم