عنوان الفتوى: التتابع في صيام النذر

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

أنا فتاة نذرت أن أصوم سنة كاملة إذا شفيت أمي.. وقد شفيت أمي .. فما هو الواجب علي هل أصوم سنة ..؟ وهل متفرقة أم متواصلة..؟ أم أطعم مساكين ..؟

نص الجواب

رقم الفتوى

26800

16-أكتوبر-2012

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

بارك الله تعالى فيك: عليك أن توفي بما نذرت وهو أن تصومي سنة كاملة، ولا يجزئك الإطعام عن هذا الصيام، ولا حرج عليك في أن تصومي هذه السنة متفرقة إذا لم تعيني سنة معينة، أو تنوي التتابع، مع أن المستحب هو التتابع، جاء في منح الجليل للعلامة عليش ممزوجا بنص المختصر: "ومن نذر صوم سنة مبهمة أو شهر كذلك أو أيام كذلك فلا يجب عليه تتابع صوم سنة أو تتابع صوم شهر وتتابع صوم  أيام إن لم ينو التتابع فإن نواه لزمه كما في المدونة قاله التتائي"، مع التذكير إلى أن هناك أياما من السنة يمنع الصوم فيها، كالعيدين وثاني يوم النحر وثالثه، وكذلك رمضان لا يصام في النذر، فيقضي الجميع إذا كان المنذور سنة مبهمة، كما هو الواضح من حالك، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    عليك أن توفي بما نذرت وهو أن تصومي سنة كاملة، ولا يجزئك الإطعام عن هذا الصيام، ولا حرج عليك في أن تصومي هذه السنة متفرقة إلا إذا عينت سنة معينة، أو نويت التتابع، مع أن المستحب هو التتابع، والله تعالى أعلم.