عنوان الفتوى: الميتة في المائع والجامد

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

ما حكم سقوط فأرة في صفيحة سمنة أو زيت وهي ميتة حسب المذاهب؟

نص الجواب

رقم الفتوى

26533

09-أكتوبر-2012

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فإن سقطت في جامد فإنها تلقى وما حولها، وأما إن كان مائعا فإنها تنجسه وذلك لحديث أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إذا وقعت الفأرة في السمن فإن كان جامداً فألقوها وما حولها، وإن كان مائعاً فلا تقربوه"، رواه أبو داود بإسناد صحيح، وجاء في رسالة ابن أبي زيد القيرواني: (وما ماتت فيه فأرة من سمن أو زيت أو عسل ذائب طرح، ولم يؤكل .. وإن كان جامدا طرحت، وما حولها وأكل ما بقي، قال سحنون إلا أن يطول مقامها فيه فإنه يطرح كله)، وهذا مذهب غالب الفقهاء في المسألة؛ ومنهم من قال إنها تأخذ حكم الماء من حيث الكثرة والقلة، فمع القلة تُنجس ومع الكثرة لا تُنجس المائع، وتراجع تفاصيل ذلك في كتب المذاهب، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    إن سقطت في السمن وهو جامد فإنها تلقى وما حولها من السمن، وأما إن كان مائعا فإنها تنجسه، والله تعالى أعلم.