عنوان الفتوى: رؤية الدم بعد الطهر من الحيض

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

 بعد أن أنهيت فترة الحيض وبعد أن انقطع الدم ليوم كامل تغسلت وعدت أصلي كالعادة وفي اليوم الثاني عند الظهر وجدت آثار الدم فهل هذا حيض أم استحاضة وهل يجب علي أن اغتسل مرة أخرى للصلاة أم يكفي الوضوء؟

نص الجواب

رقم الفتوى

24606

17-يونيو-2012

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

بارك الله تعالى فيك: يعتبر هذا الدم ملحقا بالدورة السابقة قبله، وبالتالي يعتبر حيضا، فعليك ترك الصلاة في هذا اليوم حتى تطهري، فإذا طهرت  فإن عليك الاغتسال من جديد ولا يكفي الوضوء، فإذا استمر عليك الدم فإنك تنتظرين ثلاثة أيام زيادة على عادتك، وما زاد عليها يعتبر دم فساد لا دم حيض،  كما نص على ذلك شراح الشيخ  خليل رحمهم الله تعالى عند قوله: (ولمعتادة ثلاثة استظهارا (أي احتياطا) على أكثر عادتها). والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    يعتبر هذا الدم ملحقا بالدورة السابقة قبله، وبالتالي يعتبر حيضا، فعليك ترك الصلاة في هذا اليوم حتى تطهري، فإذا طهرت  فإن عليك الاغتسال من جديد ولا يكفي الوضوء، وإذا استمر عليك الدم فإنك تنتظرين ثلاثة أيام على أكثرعادتك، وما زاد عليها يعتبر دم فساد لا دم حيض، والله تعالى أعلم.