عنوان الفتوى: الوضوء مع الجل

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل يجوز الوضوء والصلاة وأنا أضع الجل مع العلم أني أكون في أوقات العمل؟

نص الجواب

رقم الفتوى

23473

27-أبريل-2012

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فيجوز الوضوء والصلاة إن كان الجل خفيفا لا يمنع وصول الماء إلى العضو المغسول كاليد والوجه أو الممسوح كالشعر، فإن كان له طبقة تمنع وصول الماء فلا يصح حتى تزال وذلك لأن أمر الجل الذي يوضع على الشعر مثلا يرجع إلى الجل نفسه فإن كان يبقي طبقة فوق الشعر تمنع وصول الماء فلا يصح ولا بد من إزالته لأنه مادة عازلة تمنع وصول الماء ولا مانع من وضعه بعد الوضوء، وإن كان لا يمنع أو كانت نسبته قليلة جدا ولا تمنع وصول الماء فلا يعتبر مانعا، قال العلامة المواق رحمه الله في التاج والإكليل: (وأما الأدهان على أعضاء الوضوء فإن كانت غليظة جامدة تمنع ملاقاة الماء فلا بد من إزالتها، وإن لم تكن كذلك صحت الطهارة)، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    يجوز الوضوء والصلاة إن كان الجل خفيفا لا يمنع وصول الماء إلى العضو المغسول كاليد والوجه، أو الممسوح كالشعر، فإن كان له طبقة تمنع وصول الماء فلا يصح حتى تزال، والله تعالى أعلم.