عنوان الفتوى: الفرق بين النبي والرسول

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل نستطيع أن نقول "النبي الله محمد صلى الله عليه وسلم" و "رسولنا محمد صلى الله عليه وسلم" و ما هو الفرق بين الرسول و النبي؟ جزاكم الله عنا كل خير؟

نص الجواب

رقم الفتوى

22293

13-مارس-2012

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فنسأل الله العلي القدير أن يحفظك ويبارك فيك، والنبي من أوحى الله إليه، فإن أمر بتبليغ ما يوحى إليه للناس فهو رسول، وإن لم يؤمر بتبليغ ما أوحي إليه فهو نبي فقط، فكل رسول نبي وليس كل نبي رسولا بل بعض الأنبياء رسل وبعضهم الأنبياء غير رسل، لكن جميع الرسل أنبياء، ونبينا صلى الله عليه وسلم أفضل أولي العزم من الرسل، ولا مانع من أن تقول النبي أو الرسول عند ذكر نبينا ورسولنا محمد صلى الله عليه وسلم، وقد وصفه الله بالنبوة وبالرسالة، قال الله تعالى: {الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الْأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوبًا عِنْدَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنْجِيلِ يَأْمُرُهُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنْكَرِ ...} [الأعراف: 157].

والنبوة أعم من الرسالة، قال العلامة العدوي رحمه الله في حاشيته على كفاية الطالب الرباني: (النبي - صلى الله عليه وسلم: هو إنسان ذكر من بني آدم أوحي إليه بشرع وإن لم يؤمر بتبليغه فإن أمر بذلك فرسول أيضا، فالنبي أعم من الرسول). والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    النبي هو إنسان يتلقى الوحي من الله فإن أُمر بتبليغ ما يوحى إليه فهو رسول، ولا مانع من أن تقول النبي أو الرسول عند ذكر نبينا ورسولنا محمد صلى الله عليه وسلم، فقد وصفه الله بالنبوة وبالرسالة، والله تعالى أعلم.