عنوان الفتوى: هل تجوز الصدقة عن الميت ؟ وهل يحسب أجر الصدقة للمتصدق؟

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل تجوز الصدقة عن الميت ؟ وهل يحسب أجر الصدقة للمتصدق؟

نص الجواب

رقم الفتوى

221

25-فبراير-2008

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

 

فإن الصدقة عن الميت جائزة، وهي من الأمور المشروعة، وسواء كانت هذه الصدقة مالًا أو دعاءً، فقد روى مسلم في الصحيح، والبخاري في الأدب المفرد، وأصحاب السنن عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له »

فهذا الحديث يدل بعمومه على أن ثواب الصدقة يصل إلى الميت ولم يفصل النبي صلى الله عليه وسلم صلى الله عليه وسلم بين ما إذا كانت بوصية منه أو بدون وصية، فيكون الحديث عامًا في الحالتين، وذكر الولد فقط في الدعاء للميت لا مفهوم له بدليل الأحاديث الكثيرة الثابتة في مشروعية الدعاء للأموات، كما في الصلاة عليهم، وعند زيارة القبور، فلا فرق أن تكون من قريب أو بعيد عن الميت.

قال الإمام النووي في شرح هذا الحديث: قال العلماء: معنى الحديث أن عمل الميت ينقطع بموته وينقطع تجدد الثواب له إلا في هذه الأشياء الثلاثة لكونه سببها، فإن الولد من كسبه، وكذلك العلم الذي خلَّفه من تعليم أو تصنيف، وكذلك الصدقة الجارية وهي الوقف.

وأيضاً وصول ثواب الصدقة والدعاء للميت والحج عنه ونحوها كلها أمور ثابتة بأدلة شرعية صحيحة تدل على مشروعيتها

وفي الصحيحين عن عائشة رضي الله عنها عن النبي صلى الله عليه وسلم صلى الله عليه وسلم « أن رجلًا قال: يا رسول الله إن أمي ماتت ولم توص، أفلها أجر إن تصدقت عنها؟ قال صلى الله عليه وسلم: نعم ». (أخرجه البخاري ومسلم وأحمد وأبو داود والنسائي).

ونقول لك أخي السائل الكريم عن سؤالك الآخر: إنه يصل لك ثواب ما تتصدق به عن الميت بإذن الله تعالى، وهذا رأي الجمهور، جاء في كتاب حاشية رد المحتار2/263: ((الأفضل لمن يتصدق نفلاً أن ينوي لجميع المؤمنين والمؤمنات لأنها تصل إليهم ولا ينقص من أجره شيء)).

وقال الشيخ سليمان الجمل من الشافعية في حاشيتته على شرح المنهج: فقد نص إمامنا الشافعي على أن من تصدق على الميت يحصل للميت ثواب تلك الصدقة، وكأنه المتصدق بذلك. قال: وفي واسع فضل الله أن يثيب المتصدق. انتهى. والله أعلم.

  • والخلاصة

    الصدقة عن الميت جائزة، وهي من الأمور المشروعة ويحسب الأجر للمتصدق إن شاء الله