عنوان الفتوى: دفع الزكاة لدار الأيتام

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

 هل دار الأيتام أو مدارس حفظ القرآن أو المساجد تعتبر من مخارج الزكاة؟ جزاكم الله عنا كل خير و السلام عليكم. 

نص الجواب

رقم الفتوى

21806

26-فبراير-2012

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

بارك الله تعالى فيك: واعلم أن مصارف الزكاة محددة في القرآن الكريم ولا يجوز صرفها إلا فيها فلا تدفع للمساجد لا في بنائها ولا في صيانتها ولا تدفع لمراكز تحفيظ القرآن ولا تدفع لدور الأيتام إلا إذا خصصت للفقراء منهم وهي الأصناف الثمانية المذكورة في قوله تعالى: {إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاء وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَابْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِّنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ} الآية 60 من سورة التوبة. وليس منها  دور الأيتام ولا مدارس التحفيظ ولا المساجد. والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    يجوز دفعها للفقراء من الأيتام فإذا تم تخصيصها في دار الأيتام للفقراء منهم فلا حرج والله يتقبل منكم