عنوان الفتوى: النوم بالإزار أو البنطلون لا ينجسه

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل يجب علي أن أبدل إزاري(أو البنطلون) إذا أردت أن أصلي به علماً بأني رقدت بالإزار؟

نص الجواب

رقم الفتوى

20984

24-يناير-2012

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فلا يجب تبديل الإزار أو البنطلون إذا نام الشخص وهو يرتديهما، وتجوز الصلاة بهما إذا كانا طاهرين ولا يطلب استبداله لأن المطلوب هو طهارة اللباس للصلاة إذ شرط صحة الصلاة طهارة الثوب والبدن والمكان، قال العلامة الخرشي في شرح مختصر خليل : (وأما نفسه فهو أدرى بحاله إن كان متحفظا ساغ له الصلاة فيه وإلا فلا ) يعني أن المصلي يجوز له أن يصلي في الثوب الذي نام فيه ما لم يظن تنجسه، فلا يضر النوم بالبنطلون أو الإزار وتجوز الصلاة بهما ما لم ينجسا، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    لا يجب تبديل الإزار أو البنطلون إذا نام الشخص وهو يرتديهما ما داما طاهرين،  والله تعالى أعلم.