عنوان الفتوى: استخدام المحرم لمزيل العرق

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

 ذهبت إلى العمرة واستخدمت مزيل رائحة العرق بعد الإحرام هل يجوز ذلك؟ علما بأن أخي ألغى تذكرة الحجز لعدم توفره في الوقت المناسب وفجأة حجز أخي لي قبل إقلاع الطائرة بساعتين، وأنا استعملت المزيل فور سماعي بإلغاء الحجز.

نص الجواب

رقم الفتوى

20916

18-يناير-2012

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

لا يجوز للمحرم استخدام جميع الأدهان في جسده سواء تلك التي لها رائحة أم التي ليست لها رائحة، وإذا ادهن المحرم فعليه الفدية سواء كان ناسيا أو جاهلا أو مضطرا، أو عامدا، إلا أنه في حالة الإثم فعليه مع الفدية التوبة إلى الله تعالى، لأنه ارتكب محظورا شرعا، كما نص عليه  شراح الشيخ خليل رحمه الله تعالى عند قوله ذاكرا الأشياء التي تحرم على المحرم: ( ... ودهن الجسد)، يعني أن المحرم يحرم عليه دهن جسده لغير علة، فإذا دهنه وجبت عليه الفدية، وهي إما إطعام ستة مساكين، أو صيام ثلاثة أيام، أو نسك وأقله شاة عمرها سنة فأكثر.

وبناء على هذا - أخي السائل - فإذا كنت قد استخدمت مزيل العرق بعد الإحرام وقبل إنهاء العمرة فعليك فدية. والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    إذا كنت قد استخدمت مزيل العرق بعد الإحرام فعليك فدية، وهي إما إطعام ستة مساكين، أو صيام ثلاثة أيام، أو نسك وأقله شاة عمرها سنة فأكثر. والله تعالى أعلم.