عنوان الفتوى: سلس ريح أو وسوسة ؟

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

عندي مشكلة أثناء الصلاة وهي أنني عندما أصلي أحس دائماً بخروج ريح من دون صوت أو رائحة فأعيد الوضوء والصلاة أكثر من مرة، فبم تنصحونني ؟

نص الجواب

رقم الفتوى

2078

24-نوفمبر-2008

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فأسأل الله لي ولك أختي الكريمة التوفيق والسداد والنصر على الشيطان الرجيم، ثم اعلمي رحمني الله وإياك أنه يبدو من طيات سؤالك أنك متلبسة بوسواس وليس بحالة مرضية، وذلك لسببين اثنين:

-- الأول: أن هذا الإحساس لا يأتيك إلا داخل الصلاة، أي بعد فراغك من الوضوء وشروعك في أداء الصلاة.

-- الثاني: أنك لا تجدين رائحة ولا تسمعين صوتاً، وهذا يكفي لعدم اعتبار ما تحسين به، بدليل ما جاء في صحيح البخاري: ( شكي إلى النبي صلى الله عليه وسلم الرجل يجد في الصلاة شيئاً أيقطع الصلاة؟ قال: لا، حتى يسمع صوتاً أو يجد ريحاً ) وقال ابن أبي حفصة عن الزهري: لا وضوء إلا فيما وجدت الريح أو سمعت الصوت.

وعليه فلا تلتفتي أختي الكريمة إلى شيء من ذلك؛ فهذا الذي تعانين منه وسواس عافاك الله منه، وراجعي الفتوى رقم 2116 ففيها علاجه إن شاء الله. 

  • والخلاصة

    لا عبرة بإحساس لا يصاحبه صوت أو رائحة في نقض الوضوء،  ودواء الوسواس هو الإعراض عنه مع الابتهال إلى الله أن يخلصك منه، والإكثار من قراءة القرآن، والمحافظة على الأذكار، والاستعاذة من الشيطان، والعلم النافع مع حضور القلب، والله تعالى أعلم.