عنوان الفتوى: الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم بذكر اسمه

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل إذا  قلت اللهم صل وسلم على سيدنا محمد أفضل وأعظم في الأجر من اللهم صل وسلم عليه بدون ذكر اسمه الشريف؟

نص الجواب

رقم الفتوى

20595

08-يناير-2012

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم فيها الفضل والأجر سواء بذكر اسمه الشريف صلى الله عليه وسلم أو بإرجاع الضمير أي قول: اللهم صل عليه.

ولكن الأجر بذكر اسمه صلى الله عليه وسلم أكثر والدليل على ذلك الصلاة الإبراهيمية فقد روى البخاري عن عبد الرحمن بن أبي ليلى قال: لقيني كعب بن عجرة فقال ألا أهدي لك هدية إن النبي صلى الله عليه وسلم خرج علينا فقلنا: يا رسول الله قد علمنا كيف نسلم عليك فكيف نصلي عليك قال: (فقولوا اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد)، ومن أحب شيئا أكثر من ذكره، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    الأجر بذكر اسمه صلى الله عليه وسلم أكثر والدليل على ذلك الصلاة الإبراهيمية، والله تعالى أعلم.