عنوان الفتوى: دفع الزكاة إلى أم الزوجة

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

 والدي موظف يتقاضى حوالي 1000 جنيه مصري وأبى يساعد أخي الأصغر لأنه متزوج حديثاُ بحوالى 100 جنيه كل شهر، وأمي تحتاج لعلاج500 جنيه شهرياً وتحتاج لجهاز يسمى مولد أكسجين بحوالى 6000 جنيه، وهي تمللك من ثمنه 1000 فهل يجوز لزوجي أن يعطي لها من زكاته؟

نص الجواب

رقم الفتوى

2019

29-سبتمبر-2008

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

أختي السائلة الكريمة نسأل الله تعالى أن يشفي والدتك وأن يمن عليها بالشفاء العاجل:

الذين تصرف لهم الزكاة ثمانية أصناف بيَّنهم الله تعالى في قوله تعالى: (إنما الصدقات للفقراء والمساكين والعاملين عليها والمؤلفة قلوبهم وفي الرقاب والغارمين وفي سبيل الله وابن السبيل فريضة من الله والله عليم حكيم) . [ التوبة :60] . فإن كان الأقارب من هؤلاء الأصناف وكانوا ممن لا تجب على المزكي نفقتهم جاز له أن يدفع لهم الزكاة على أنها زكاة، ولا يلزمه أن يقول لهم إنها زكاة.

وبناء على ذلك: يجوز دفع زكاة مال الزوج إلى أم الزوجة، إذا كانت فقيرة، لا تكفيها نفقتها لتأمين حاجاتها الضرورية من مسكن وملبس وطعام وشراب وعلاج ودواء، ونحو ذلك، لأن الزوج غير مكلف بالإنفاق على أم الزوجة، وإنما المكلف في هذه الحالة هو زوجها ( الأب )، وحيث ذكرت بأن أباك لا يكاد راتبه يكفيه لمصاريف الأسرة فضلاً عن تكاليف العلاج، ففي هذه الحالة يجوز دفع زكاة الزوج للأم المريضة.

 

  • والخلاصة

    يجوز دفع زكاة مال الزوج إلى أم الزوجة، إذا كانت فقيرة، لا تكفيها نفقتها لتأمين حاجاتها الضرورية من مسكن وملبس وطعام وشراب وعلاج ودواء، ونحو ذلك.