عنوان الفتوى: كلمة (لبيك)

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته: ما الحكم فيما إذا نادى شخص وكان ذا مكانة كمدير في العمل فهل يجوز الردّ عليه بكلمة (لبيك)؟

نص الجواب

رقم الفتوى

201

21-فبراير-2008

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فإن (التلبية) كما ورد في لسان العرب وتاج العروس والمصباح المنير تعني: إجابة المنادي، وكلمة (لبيك) كما قال الفرّاء تعني: إجابة لك بعد إجابة،

روى البخاري ومسلم من حديث كعب بن مالك أنه تقاضى ابن أبي حدرد دينا كان له عليه في المسجد فارتفعت أصواتهما حتى سمعها رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو في بيته فخرج إليهما حتى كشف سجف حجرته فنادى : " يا كعب " ، قال : لبيك يا رسول الله ، قال: " ضع من دينك هذا " وأومأ إليه أي الشطر قال: قد فعلت يا رسول الله قال: قم فاقضه"

فلو ناداك شخص وقلت : لبيك، ليس فيها حرج. والله أعلم

  • والخلاصة

    لو ناداك شخص وقلت : لبيك، ليس فيها حرج