عنوان الفتوى: عمرة المتمتع عن غيره وحجه عن نفسه

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل يجوز أن أقوم بعمرة المتمتع للمتوفى في الحج ؟

نص الجواب

رقم الفتوى

19751

02-نوفمبر-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

نعم: لا مانع من أن تعتمر عن شخص متوفى وتحج عن نفسك وتكون بذلك متمتعا، فقد نص الفقهاء رحمهم الله تعالى على أن الشخص إذا اعتمر عن غيره في أشهر الحج وحج عن نفسه في نفس السنة، أو العكس فإنه يعتبر متمتعا، كما نص عليه شراح الشيخ خليل رحمه الله تعالى عند قوله (وفي شرط كونهما عن واحد تردد)، فقد نص شارحه الدردير على أن الراجح عدم اشتراط كونهما عن واحد، وهذا رأي الشافعية والحنفية، قال العلامة الحطاب رحمه الله تعالى في كتابه مواهب الجليل عازيا للعلامة ابن جماعة في منسكه الكبير أنه قال: (لا يشترط أن يقع النسكان عن واحد عند جمهور الشافعية، وهو قول الحنفية).

مع التنبيه أخيرا إلى أن الدعاء والصدقة عن الميت أفضل من الاعتمار عنه. والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    لا مانع من أن تعتمر عن شخص متوف، وتحج عن نفسك وتكون بذلك متمتعا، مع التنبيه أخيرا إلى أن الدعاء والصدقة عن الميت أفضل من الاعتمار عنه. والله تعالى أعلم.