عنوان الفتوى: الشك في النجاسة

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

دائما يكون عندي شك في خروج البول أو المذي بعد الاستحمام أو أحيانا في الأوقات العادية فأضطر لتغيير ملابسي, فماذا أفعل للتخلص من هذا الوسواس؟

نص الجواب

رقم الفتوى

19395

12-أكتوبر-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فما دام الأمر وصل إلى حد الوسوسة فلا تلفت إليه واترك الشك ولا تغير ملابسك لأن الشك لا يعول عليه في مسألتك هذه، فغلِّب جانب الطهارة، واترك الوسواس، وعلاجه بالإعراض والترك، قال الشيخ الدردير رحمه الله تعالى: (وأما لو أصابه شيء تحقيقا أو ظنا، ثم شك هل ما أصابه نجس أو طاهر، فلا يجب عليه نضحه ولا غسله لحمله على الطهارة)، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    لا تلتفت إليه واترك الشك ولا تغير ملابسك، وغلب جانب الطهارة، واترك الوسواس، وعلاجه بالإعراض والترك. والله تعالى أعلم.