عنوان الفتوى: وجوب وصول الماء إلى البشرة في الوضوء

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

في هذه الأيام الحارة أجد بعض العرق على وجهي و ذراعي فهل هذا يمنع وصول الماء أثناء الوضوء؟ و هل إن وجد بعض الرمل على القدمين فهل يتوجب علي الشروع بغسلهما قبل البدء بالوضوء؟

نص الجواب

رقم الفتوى

18589

03-يوليه-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فنسأل الله العلي القدير أن يجعلك من المجتهدين في الطهارة، واعلم أن عرق الإنسان لا يمنع وصول الماء إلى البشرة، أما الرمل فعادة يزول بمجرد صب الماء عليه، وإذا بقي منه ما يحول بين الماء والبشرة فلا بد من إزالته أثناء غسل الرجل  في الوضوء، حتى لا يحول دون وصول الماء إلى البشرة، فوصول الماء إلى الجلد شرط فى صحة الوضوء، قال العلامة الحطاب رحمه الله في مواهب الجليل: (ولا بد من وصول الماء إلى البشرة)، والله تعالى أعلم. 

  • والخلاصة

    عرق الإنسان لا يمنع وصول الماء إلى البشرة، ولا بد من إزالة الطين أو الأتربة عن القدمين حتى يصل ماء الوضوء إلى البشرة،والله تعالى أعلم.