عنوان الفتوى: حكم من أدرك التشهد الأخير من الجمعة

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

 إذا وصل شخص في صلاة الجمعة بعد الركعتين والجماعة في وضعية التشهد الأخير وجلس قبل السلام, هل يصلي ركعتين أم يصليها أربعاً على اعتبار أنها صلاة ظهر وليست جمعة ولأنه فاتته خطبة الجمعة ؟

نص الجواب

رقم الفتوى

1801

12-نوفمبر-2008

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

  فأسأل الله الجليل الكريم أن يفقهك في الدين .. ثم اعلم رحمني الله وإياك أن من لم يدرك ركعة من صلاة الجمعة يصليها ظهراً أربع ركعات، أما من أدرك ركعة فيتمها جمعة، ولا يضره عدم سماع الخطبة وفوت الركعة الأولى.

  فقد جاء في سنن الدارقطني عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( مَنْ أَدْرَكَ رَكْعَةً مِنَ الْجُمُعَةِ فَلْيُصَلِّ إِلَيْهَا أُخْرَى وَمَنْ فَاتَتْهُ الرَّكْعَتَانِ فَلْيُصَلِّ أَرْبَعًا ).

ولذلك يقول العدوي المالكي في حاشيته: ( إن أدرك ركعة من الجمعة أتمها جمعة ودون ركعة أتمها ظهراً ).

  • والخلاصة

    على من لم يدرك من صلاة الجمعة ركعة أن يتمها ظهراً أربعاً. هذا وفوق كل ذي علم عليم