عنوان الفتوى: الحلق في العمرة نسك، أم استباحة محظور

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل الحلق في العمرة نسك أم استباحة محظور ؟ مع الدليل؟

نص الجواب

رقم الفتوى

17940

25-مايو-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

الحلق نسك عند جماهير العلماء كما قال الإمام النووي في كتابه المجموع، والدليل حديث ابن عمر في صحيح مسلم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما قدم مكة قال للناس: «من كان منكم أهدى، فإنه لا يحل من شيء حرم منه حتى يقضي حجه، ومن لم يكن منكم أهدى، فليطف بالبيت وبالصفا والمروة وليقصر وليحلل)، فقوله وليحلل بعد قوله وليقصر دليل على أن التقصير من النسك وجزء منه كما قال الإمام النووي رحمه الله تعالى، ومن الأدلة أنه صلى الله عليه وسلم دعا للمحلقين والمقصرين، فهذا دليل على أن كلا من الحلق والتقصير عبادة ونسك، كما قال الحافظ ابن عبد البر في كتابه التمهيد.

وجمهور الفقهاء على أن الحلق في العمرة إما واجب من واجبات العمرة، وإما ركن من أركانها، وهذا دليل على أنهم يعتبرونه نسكا وليس استباحة محظور. والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    الحلق في العمرة إما واجب من واجبات العمرة، وإما ركن من أركانها، وهذا دليل على أنهم يعتبرونه نسكا وليس استباحة محظور. والله تعالى أعلم.