عنوان الفتوى: استحمام الحائض ومسها للمصحف

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل يجوز للمرأة الحائض بأن تستحم أثناء الدورة الشهرية؟ هل يجوز للمرأة الحائض بأن تلمس القرآن ؟

نص الجواب

رقم الفتوى

17931

25-مايو-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فنسأل الله العلي القدير أن يوفقنا جميعا إلى تعظيم حرمة المصحف، ولا حرج على الحائض في الاستحمام للنظافة.

ولا يجوز للحائض مس المصحف إلا إذا كانت معلمة أو متعلمة، قال العلامة محمد عليش رحمه الله في منح الجليل: (و منع مس مصحف إلا لمعلمة أو متعلمة فيجوز).

ثم قال في حكم قراءة الحائض للقرآن: (لا يمنع الحيض قراءة  بلا مس مصحف... والمعتمد ... إن انقطع حيضها فلا تقرأ حتى تغتسل كانت جنبا أو لا ( تقرأ) إلا أن تخاف النسيان).

ومن حيث أن الضرورة تقدر بقدرها، فلتقتصر المعلمة أو المتعلمة على مس الجزء الذي تسخدمه فقط. والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    لا حرج على الحائض في الغسل للنظافة، ولا يجوز لها مس المصحف إلا إذا كانت معلمة أو متعلمة فتمس الجزء الذي تقرأه، وإذا انقضى حيضها تمنع عليها القراءة حتى تغتسل إلا أن تخاف النسيان، والله تعالى أعلم.