عنوان الفتوى: زكاة المسافر

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا هندي أعمل في أبوظبي، أملك نقودا في الهند بلغت النصاب الشرعي ولكن لا أستطيع أن أسحبها من البنك حتى في حاجاتي الضرورية إلا بعد الذهاب للهند، فهل هي تحت ملكيتي التامة وتجب الزكاة فيها؟ أم أنتظر حتى أرجع للهند ثم أزكيها؟  والسلام.

نص الجواب

رقم الفتوى

17859

02-يونيو-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

نعم تجب عليك زكاة هذا المال إذا كنت تعرف قدره، ولا تؤخر زكاته للرجوع إلى بلدك، وذلك أن الفقهاء ذكروا أن المسافر يزكي المال الذي خلفه وراءه في بلده إذا كان بإمكانه ذلك، جاء في تهذيب المدونة للعلامة البرادعي ناقلا عن الإمام مالك رحمهما الله تعالى أنه قال: (ومن حلّ عليه حول بغير بلده زكى عن ما معه، وعن ما خلف ببلده، وكذلك إن خلف ماله كله ببلده)، وأما عن استشكالك عن عدم تمكنك من سحبه بسبب عدم وجودك في بلدك، فهذا ليس مبررا لإسقاط الزكاة، فما دمت تعرف قدر هذا المبلغ فعليك إخراج زكاته. والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    تجب عليك زكاة هذا المال إذا كنت تعرف قدره، ولا تؤخر زكاته للرجوع إلى بلدك. والله تعالى أعلم.