عنوان الفتوى: الطواف بدون محرم

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

ذهبت لأداء العمرة مع زوجي وأمه وأمي وطفلي الذي يبلغ من العمر ستة أشهر ولشدة الزحام عند الطواف طاف زوجي ووالدته ووالدتي في البداية وبعد أن انهوا الطواف والسعي طفت أنا مع الخادمة فهل يجوز ذلك؟ وهل علي إثم؟ جزاكم الله خير

نص الجواب

رقم الفتوى

1784

20-سبتمبر-2008

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فجزاك الله خيراً على حرصك على أداء العبادة على الوجه الأكمل وبارك فيك وتقبل منك كل أعمالك الصالحة؛ واعلمي أن طوافك صحيح ولله الحمد؛ فالمحرم يشترط  في السفر فقط وليس في الطواف ولا في السعي؛ فسواء طفت بمفردك أو مع الخادمة أو غيرها فطوافك صحيح. 

  • والخلاصة

    لايشترط المحرم في الطواف ولا في السعي وطوافك صحيح.