عنوان الفتوى: خروج المعتدة نهاراً لأجل التدرب لرخصة القيادة

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

أنا حاليا أقضي فترة العدة بعد طلاقي من زوجي وأنا أخرج للعمل وألتزم بشروط العدة لكن عندي سؤال سأقوم بالتدرب مع مدرب شاب للحصول على رخصة قيادة سيارة. سؤالي: هل يجوز لي التدرب مع مدرب شاب وأنا في فترة العدة علما بأن المدرب إنسان متزوج ومحترم؟

نص الجواب

رقم الفتوى

17441

12-مايو-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فيجوز خروج المرأة في العدة لأجل أخذ رخصة القيادة والتدرب لذلك نهارا فقط، لأن خروج المرأة من بيت الزوجية نهارا لحاجة لها جائز؛ لأن الواجب عليها هو المبيت في بيت الزوجية ليلا، قال الشيخ الحطاب في مواهب الجليل شرح مختصر خليل: (والخروج في حوائجها في طرفي النهار)...اللازم للمعتدة إنما هو المبيت في مسكنها، وأما ما عدا ذلك فلها الخروج في حوائجها في طرفي النهار، وأخرى في وسط النهار، وسواء كانت معتدة من طلاق أو وفاة).

وقال الشيخ العدوي في حاشيته على كفاية الطالب الرباني: قوله: (في تصرف حوائجها) الإضافة لأدنى ملابسة أي من خروجها لأجل تصرفها في حوائجها (قوله: فإنه جائز) أي لكن في الأوقات المأمونة، وذلك يختلف باختلاف الزمان، والمكان، ففي الأمصار وسط النهار وفي غيرها طرفي النهار.

ولتكن مدربتك امرأة وهو أمر متيسر وهذا أتقى لدينك وأنقى سواء في العدة أو غيرها، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    يجوز خروج المرأة في العدة لأجل أخذ رخصة القيادة والتدرب لذلك نهارا فقط، ولتكن مدربتك امرأة وهو أمر متيسر ولله الحمد فهذا أتقى لدينك وأنقى سواء في العدة أو غيرها، والله تعالى أعلم.