عنوان الفتوى: شراء الوكيل من نفسه

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

يقوم المصرف بتوكيل العميل بشراء عين منقولا أو عقارا، ثم يوكله ثانية بأن يشتري من المصرف لنفسه. ما حكم هذه الوكالة؟

نص الجواب

رقم الفتوى

16872

26-أبريل-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

لم نتصور أصل المعاملة بينك وبين المصرف التي تم بها شراؤك أولا بالوكالة للبنك، ثم شراؤك ثانيا لنفسك بها، وإذا كنت تسأل عن شراء الوكيل من نفسه، فهذا لا مانع منه إذا اشترى بحضرة موكله، أو عين له الثمن، قاله العلامة الخرشي عند قول الشيخ خليل رحمهما الله تعالى (وبيعه لنفسه ومحجوره بخلاف زوجته ورقيقه إن لم يُحابِ)، فهذا في البيع، قال (ومثل البيع لمن ذكر الشراء منه). والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    لا مانع إذا اشترى الوكيل لنفسه بحضرة موكله، أو عين له الثمن ولم يحاب. والله تعالى أعلم.